مجلة الإبداع العربي
أهلا بزوارنا الكرام..
طبتم و طاب ممشاكم...
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

سحابة الكلمات الدلالية

يناير 2018
الإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
1234567
891011121314
15161718192021
22232425262728
293031    

اليومية اليومية


مجلة الابداع العربي ..جوى العشق بقلم الشاعر حسن الأفندي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

مجلة الابداع العربي ..جوى العشق بقلم الشاعر حسن الأفندي

مُساهمة من طرف صالح كحول في الإثنين يونيو 08, 2015 1:07 pm

جوى العشق

اللهَ مـــــن حـــــزن بــقـلـبـك دامــــا ... يـرمـيك مــن جـمـر الـلـظى أسـقـاما
لـــم تــلـق فـــى دنـيـاك غـيـر كـآبـة ... تـطـغـى بـنـفـسك حــسـرة وضـرامـا
ضـيـعـت عــمـرا مــن شـبـاب نـابـض ... قـــد كـــان أولــى أن تـعـيش مـرامـا
لــم تُـلـف مــن يـمـن سـعـيد حـظوة ... كـــلا ولـــم تـضـمـن لـعـيـنك شــامـا
ودعـــت أرض الـنـيـل وهــي حـبـيبة ... تـمـضـى إلـــى ربـــع جـهـلت تـمـاما
عـانـيـت مـــن بــعـد الأحــبـة بـاكـيـا ... تـنـعى حـظـوظا قــد لـبـسن ظـلامـا
تــلـقـى (لإبـراهـيـم) فـــى عــاداتـه ... حـيـنـا يــلامـس طــرفـك الأحــلامـا*
يـــا سـعـد عـيـنى أن تــرى أحـبـابها ... يـــا ويـــل روحـــى أن نــفـت أقـوامـا
كــانـوا عـشـيـرتك الــكـرام و لـيـتهم ... مـــــا فــارقــوك ولا فــقــدت مــنـامـا
مـــاذا تـصـيـب مـــن الـبـعـاد تــجـارة ... إن أنــــت ودعــــت الــرضــا أعــوامـا
وطـنى ونـور الـشمس أنـت وضـوءها ... مــهـمـا يـبـاعـدنى الـمـكـان مـقـامـا
مــا عــاش ابـنـك فـى جـحيم عـذابه ... إلا لــيــصــقـل مـــهــجــة وغـــرامـــا
أو كـــان يـحـيـا فـــى نـعـيـم هـنـائه ... إلا رآك نــــمــــوذجــــا وإمــــــامــــــا
يــا مـوطن الأحـباب جـد لـى بـالمنى ... وامــنــح بـسـانـحـة تــذيــب هـيـامـا
مـا قـد عـرفت بـما أعـانى مـن هوى ... حــتــى بــعــدت وكــــان ذاك لــزامـا
مــــن لـــى بــأيـام لــديـك قـضـيـتها ... مــرحـا بــمـا شــمـل الـمُـراح غـلامـا
لــو لــم يـقـل شـوقى خـرائد شـعره ... قـــد كــنـت أولـــى الـكـاتبين كـلامـا
عـلـمـتنى وطــنـى صـبـابـة شــاعـر ... مـــــا كـــــان إلا ســابــقـا مــقـدامـا
لــو عــاودت طـرفـى حـروفـك هـزّنى ... شـــــوق إلـــيــك فــأيــقـظ الآلامــــا
أو خــيّــرونـى لــــم أكــــن مـتـنـكـرا ... لــربــوع عــــزك , كـــان ذاك حــرامـا
أرأيــت كـيـف الـعـشق بـعـدك لـفّنى ... وأقــــام فـــى قـلـبـى جـــواه أقــامـا
كــم طـامـع فــى حــب أرض يــا لـها ... جـــادت ومـــا بـخـلـت عـلـيـه وئـامـا
خــذ لـلـسلام إلــى ربــاك ومــرْ لـهـا ... أن تـسـتـجيب إلـــى الـنـداء سـلامـا
يـكـفـى عــذابـا فــى بـعـادى لا أرى ... أمّــــاً أحــــب لــهـا هــجـرت الـعـامـا
حــتـى أتــانـى يـــوم نـحـس نـعـيها ... فـــأصــاب مـــنــى مــــا أراد ورامــــا
إن يــفــقــد الأبـــنــاء آبـــــاء لـــهــم ... كــــم يــخـسـرون لـرحـمـة وغـنـامـا
مــن لــى بـصـبر الـذاكـرين وعـلمهم ... يــومــا تــروعـنـا الــخـطـوب حـمـامـا
واصرف إلهى الحزن عن نفسى التى ... لـــم تــنـس إحـسـانـا لــهـا وقـيـامـا
مـــن لـــى بــدعـوات لــهـا مـقـبـولة ... مـــن لــى بـقـلب الأم حـولـك حـامـا
رُحــمــى لـقـلـب لا يـطـيـق فـراقـهـا ... رُحــمـى بــصـدر يـسـتضيف سـهـاما
هــل كـنت أمـلك أمـر نـفسى يـومها ... قـــدر أصــاب ومــا اسـتـطيع صـدامـا
سـبـحـان ربـــى أن أعــيـش مـعـذبـا ... سـبـحـانـه والـخـيـر فــيـه تـسـامـى
ســـامــح لــعـبـد لا يــفــارق قــلـبَـه ... ذكــــر الـمـلـيـك إذا وعــــى أو نــامـا
افـــرغ عـلـيـنا مـــن نـعـيـمك نـفـحة ... تـحـيى نـفـوسا قــد غــدون حـطـاما
بـــــدّل لأحـــزانــى بــحـكـمـة آمــــر ... فــرحــا ويُــســرَ الـشـاكـرين دوامـــا
********
يـــا رب إن الـعـمـر يـمـضى مـسـرعا ... ذهــبــت ســنـيـن بـحـسـبها أيــامـا
فــاكــتـب إلـــهــى أن أزور مــحـمـدا ... أمــحــو بــقــرب الـمـصـطـفى آثــامـا
أمـحـمـد يـــا خـيـر مــن هـبـط الـدنـا ... وأزاح عـــنـــا الــجــهــل و الأزلامـــــا
فـاسـأل لـشـاعرك الـضـعيف بـرحـمة ... تـعـفـيه مـــن هــول الـسـؤال مـلامـا
قـد كـان قـومك خـير قـوم فـى الورى ... زانــــوا الــعـريـن وأذهــلــوا الأقــوامـا
ســـــادوا بــعــزم وامــتـيـاز حــكـمـة ... حـــتــى أقـــامــوا رأيـــهــم حــكـامـا
والــيـوم كـــل فـــى هــواه بـحـسبه ... مـــا عـــاد فـارسـنـا الـقـديـر هـمـاما
مـــن لـــى بـسـنـتك الـرضـية بـيـننا ... كــيــمـا نــعــالـج فــتــنـة وخــصـامـا
هــجـروا لـديـنـك يـــا مـحـمد ويـلـهم ... يــــا ويــــح قــــوم ضـيـعـوا إســلامـا
********
يـــا رب إن الــشـرق أصــبـح مـثـلـما ... أنـــــت الـعـلـيـم بــحـالـه يـتـعـامـى
هــيــئ لــــه بــعـثـا يــعـيـد بـصـيـرة ... ويــعــيــد ثــانــيــة إلـــيـــه زمـــامــا
واكــتــب لـعـبـدك أن يــعـود ربــوعـه ... بــالـخـيـر يــصـحـب أهــلــه إكــرامــا
جــنــب شــبــاب الــواديـيـن مــذلــة ... يــحـيـون مــثــل الـسـابـقين كــرامـا

* ابنى
حسن إبراهيم حسن الأفندي
avatar
صالح كحول
Admin

عدد المساهمات : 208
تاريخ التسجيل : 31/05/2015

http://ibdaa-arabi.allahmontada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى